لائحة (جزئية) بأسماء المفقودين اثناء الحرب اللبنانية

نشر في‫:‬الخميس, نيسان 5, 2012 - 13:20
الكاتب/ة: نقابة المحامين في لبنان.

هذه اللائحة وزعتها نقابة المحامين عام ٢٠٠٥ وطالبت حينها بلجنة تقصي حقائق دولية بسبب عدم قيام السلطة اللبنانية بواجباتها حيال قضية المخطوفين والمفقودين في الحرب اللبنانية الأهلية. وهي لائحة جزئية لا تتضمّن سوى العدد القليل من المفقودين والمخفيين قسرياً المعروفين لدى لجان الأهالي وقد تستثني بعض الميليشيات أو المجموعات الخاطفة.

المفقودون في السجون الاسرائيلية الذين يقتضي مراجعة اللجنة الدولية للصليب الأحمر لمطالبة السلطات الاسرائيلية بالإفراج عنهم

شكيب اسعد ضاهر مواليد 1927، رقم الاستمارة (7): خطف قرب السفارة الكويتية العام 1982. وأبرزت زوجته صورة فوتوغرافية اشارت الى وجود زوجها بين عدد من المعتقلين الذي جرى التحقيق معهم داخل اسرائيل.
محمد علي حوا مواليد 1965، رقم الاستمارة (29): خطف على حاجز باتر جزين في آب 1984. وأفادت والدته بأنها زارته في سجن عبرا، ثم نقل الى جهة مجهولة.
حسن رامز بلوط مواليد 1955، رقم الاستمارة (43): خطف في كفرملكي في العام 1984 على يد عناصر من جيش لبنان الجنوبي.
احمد حسن بطراوي مواليد 1961، رقم الاستمارة (54): خطف في منطقة الجية في تاريخ 14 ايلول 1983 مع رفيقيه محمود الطحش ومحمود عثمان، وهو ينتمي الى الجماعة الاسلامية (فتحي يكن).
راشد عبد الحسن نجم مواليد 1963، رقم الاستمارة (81): خطف في بيروت العام 1982. وأبرزت شقيقته صورة فوتوغرافية تضم مجموعة كبيرة من المعتقلين داخل الشريط الحدودي مع اسرائيل ومن بينهم شقيقها.
عماد محمد عليان مواليد 1965، رقم الاستمارة (82): خطف في العام 1982 على يد عناصر من القوات اللبنانية. وافادت والدته ان هناك معلومات تفيد بأن عماد نقل الى اسرائيل.
ناصر محمد ابو زيد مواليد 1967 رقم الاستمارة (86)، تيسير محمد ابو زيد مواليد 1964 رقم الاستمارة (87)، حمزة محمد ابو زيد مواليد 1965 رقم الاستمارة (88)، محمد محمد ابو زيد مواليد 1943 رقم الاستمارة (89): أفادت زوجة محمد ابو زيد انها خطفت مع زوجها واولادها على يد عناصر من القوات اللبنانية، ثم اطلقت على جسر المدفون، ولديها معلومات بأن زوجها وأولادها نقلوا الى اسرائيل.
شوقي حسن خنافر مواليد 1964، رقم الاستمارة (90): خطف في عيناتا بنت جبيل. وأفادت شقيقته بأنه نقل الى اسرائيل.
موسى عباس بري مواليد 1964 رقم الاستمارة (93)، حسيب عباس بري مواليد 1963 رقم الاستمارة (94)،
محمد عباس بري مواليد 1965 رقم الاستمارة (95): خطفوا في منطقة الاوزاعي في تاريخ 17 ايلول 1982 على يد عناصر من القوات اللبنانية. وافادت والدتهم انهم نقلوا الى اسرائيل.
عماد يوسف ارزوني مواليد 1963، رقم الاستمارة (98): خطف في الاشرفية في تاريخ 17 ايلول 1982 على يد عناصر من القوات اللبنانية. وافادت والدته ان عماد نقل الى اسرائيل.
خالد ابراهيم العمري مواليد 1961، رقم الاستمارة (114): خطف في العام 1982. وافادت والدته ان المدعو حبيب عطا الله وهو عنصر من القوات اللبنانية افادها بأن خالد كان موجودا في المجلس الحربي، اضافة الى معلومات اخرى تفيد بأن القوات سلمت عددا من المعتقلين الى اسرائيل.
محمد علي بريطع مواليد 1958، رقم الاستمارة (120): خطف في الاشرفية العام 1982. وافادت والدته انه نقل الى اسرائيل.
علي احمد الحجيري مواليد 1959، رقم الاستمارة (154): خطف في منطقة بنت جبيل العام 1978، وافاد شقيقه ان لديه معلومات بأن شقيقه موجود في اسرائيل.
قاسم محمد نصر الله مواليد 1967، رقم الاستمارة (176): خطف على حاجز باتر جزين. وافادت والدته بأن المدعو فوزي كساب قال لها عندما قابلته، بأن ابنها موجود لدى الجيش الجنوبي.
محمد عيسى كبارة مواليد 1951، رقم الاستمارة (186): خطف في تاريخ 18 ايلول 1982. وأفادت زوجته بأن المدعوة جوزفين قابلت زوجها العام 1984 في المجلس الحربي، وفي العام 1990، علمت بأن زوجها نقل الى اسرائيل.
عصام علي المصري مواليد 1964، رقم الاستمارة (190): خطف في الاشرفية في 17 ايلول 1982. وافادت والدته انه وبعد مرور سنة تقريبا، شاهده ابن عمه وهو كان في خدمة العلم بالقرب من المجلس الحربي وهو ينقل الرمول مع معتقلين آخرين. وبعد مراجعة المسؤولين في المجلس المذكور أفدنا بأنهم نقلوا الى اسرائيل.
حسام داود جروج مواليد 1941، رقم الاستمارة (194): خطف في تاريخ 14 حزيران 1982 في منطقة كورنيش النهر. وافادت شقيقته انها علمت من مراجع عدة بأن شقيقها حسام سلم الى اسرائيل حين اندلعت الاشتباكات بين القوات والعماد عون.
محمد حسن الزعني مواليد 1950، رقم الاستمارة (197): خطف على طريق صيدا في تاريخ 16 شباط 1985. وافاد شقيقه انه خطف على يد عناصر من القوات اللبنانية والاسرائيلية.
وفيق مصطفى اسبر مواليد 1952، رقم الاستمارة (208): خطف في 1 ايلول 1982 وبرفقته المدعو قاسم محمد زيعور، على يد عناصر من القوات اللبنانية والاسرائيلية.
ابراهيم خضر عطية مواليد 1936، رقم الاستمارة (213): خطف في منطقة غاليري سمعان في تاريخ 13/8/1982. وافادت شقيقته انه بعد مرور سنة على اختطافه، جاء احد الذين اطلقوا من المجلس الحربي واكد لها بأن شقيقها كان معتقلا في المجلس الحربي. كما افادت انه على اثر المعارك بين القوات والعماد عون تم تسليم المعتقلين في المجلس الحربي الى اسرائيل.
فهد عبد الكريم بزي مواليد 1967، رقم الاستمارة (221): خطف في منطقة برج رحال الجنوب في 5/3/1985 على يد عناصر من الجيش الاسرائيلي.
سمير خليل مزهر مواليد 1942، رقم الاستمارة (222): خطف على طريق كفرشيما في تاريخ حزيران 1982. وافادت زوجته انه بعد مرور سنتين على اختطافه تمكنت من مشاهدته بنفسها في المجلس الحربي، ثم علمت في ما بعد انه سلم الى اسرائيل.
عامر مصطفى الفرا مواليد 1963، رقم الاستمارة (244): خطف على طريق صيدا العام 1985 على يد عناصر من القوات اللبنانية. وافاد والده انه يعتقد بأن عامر نقل الى اسرائيل.
سمير علي بيدي مواليد 1952، رقم الاستمارة (313): خطف على يد عناصر من القوات اللبنانية في 21/10/1982 في منطقة بحمدون. وأفادت زوجته ان هناك بعض المعلومات التي تفيد بأن سمير نقل الى اسرائيل.
علي عبد الله إسليم مواليد 1970، رقم الاستمارة (338): أفاد والده انه فقد في 3/9/1989 اثر عملية عسكرية للمقاومة الوطنية في تلال بلدة رامية الحدودية مع اسرائيل.
قاسم محمد زيعور مواليد 1954، رقم الاستمارة (351): خطف على طريق بيروت الجنوب في 1/9/1982. وأفادت ابنته ان هناك معلومات بوجود والدها في اسرائيل.
غالب حسين حموري مواليد القماطية، رقم الاستمارة (358): أفادت والدته انه خطف في منطقة سوق الغرب على يد عناصر من القوات اللبنانية، واضافت بأن هناك معلومات بنقله الى اسرائيل.
حسن خضر نصر الدين مواليد 1962 رقم الاستمارة (361)، عبد الرحيم نصر الدين مواليد 1957 رقم الاستمارة (362): خطفا في منطقة الاوزاعي في 7/9/1982 على يد عناصر من القوات اللبنانية. وافادت والدتهما بأن حسن وعبد الرحيم نقلا الى اسرائيل.
سليم علي محمد فردوس مواليد 1957، رقم الاستمارة (367): خطف في منطقة برج حمود بتاريخ 18 آب 1976 على يد عناصر من الكتائب. وأفادت والدته انها شاهدت صورة شبيهة جدا لابنها في كتاب الاجتياح الاسرائيلي العام 1982 وهو معصوب العينين.
ياسر عبد الرحمن البخاري مواليد 27/3/1969، رقم الاستمارة (371): خطف في صيدا في تشرين الاول 1984، على يد احد عملاء اسرائيل الملقب بالكابتن حبلي اثر توزيعه مع رفيقه احمد الكبش منشورات جبهة المقاومة الوطنية اللبنانية
ماهر محمود قصير مواليد 1966، رقم الاستمارة (382): خطف في الشويفات في 13 حزيران 1982 اثر مواجهته في معركة ضد القوات الاسرائيلية، واعتبرت والدته انه نقل الى اسرائيل.
محمد سعيد الجرار مواليد 1950، رقم الاستمارة (414): خطف في المجيدية العام 1979 على يد عناصر تابعة لسعد حداد.
حسن محمد امهز مواليد 1960، رقم الاستمارة (416): خطف في بحمدون في تاريخ 19 ايلول 1982. وافاد شقيقه انه علم من احد الاصدقاء بتاريخ تبادل الجثث بين <<حزب الله>> واسرائيل ان حسن موجود في احد السجون الاسرائيلية ومحكوم لمدة 20 سنة.
يوري عبد الامير نجدة مواليد 23/6/1964، رقم الاستمارة (418): خطف في منطقة سوق الغرب بين 14 و20 حزيران 1982. وافاد والده انه بعد مراجعته احد المسؤولين في القوات اللبنانية افاده بأن يوري وآخرين سلموا الى اسرائيل.
علي احمد ابو خرج مواليد 1951، رقم الاستمارة (448): خطف في صيدا في 7/9/1982. وافادت شقيقته بأنه موجود في اسرائيل لانه جرت محاولات عدة لاعتقاله من المخابرات الاسرائيلية.
مهدي محمد ناصر مواليد 1962، رقم الاستمارة (464): خطف في الحدث العام 1982 على يد عناصر من القوات اللبنانية. وافادت شقيقته ان مهدي تم تسليمه الى اسرائيل.
علي محمد السعدي مواليد 1960، رقم الاستمارة (489): خطف في منطقة كفرشيما في 9/9/1982. وافادت والدته بأنه نقل الى اسرائيل.
فادي احمد فاروق الحبال مواليد 1964، رقم الاستمارة (527): خطف على حاجز البربارة في 17/2/1983، على يد عناصر من القوات اللبنانية. وافاد والده انه علم بأن فادي نقل الى اسرائيل.
نديم عبد الكريم غملوش مواليد 24/9/1940، رقم الاستمارة (541): خطف في منطقة جزين في 17/9/1982، وافاد ابنه ان بعض المعلومات تفيد بان والده نقل الى اسرائيل.
خريستو اسبر منير مواليد 1958، رقم الاستمارة (542): خطف في عين الرمانة في حزيران 1982 على يد عناصر من القوات اللبنانية. وافاد شقيقه انه بعد مراجعة المسؤول في القوات ديب انستاس قال بأن خريستو سلم مع آخرين الى اسرائيل في العام 1989.
سمير محمد الخرفان مواليد 1964، رقم الاستمارة (568): خطف في صيدا في 30/10/1983. وافادت والدته انه نقل الى سجن الخيام، وبعد فترة شاهدت صورته بين مجموعة من المعتقلين التقطها احد المصورين داخل الشريط الحدودي مع اسرائيل. -
خير سعيد يونس مواليد 1954، رقم الاستمارة (590): خطف في منطقة صيدا في 14/1/1984 على يد عناصر من جيش لحد.
نهاد امين حسن مواليد 1960، رقم الاستمارة (601): خطف في الدامور في 15/8/1983 في ظل وجود الجيش الاسرائيلي والقوات اللبنانية.
سليم قاسم الحاج مواليد 1951، رقم الاستمارة (605): خطف في علمان الشوف في 10/8/1982 على يد عناصر من القوات اللبنانية، وكانت اخباره تصلنا عن طريق المدعو مسعود منصور الى ان علمنا بأنه نقل الى اسرائيل عند بدء المعارك مع العماد عون.
محمد محمود شاهين مواليد 1956، رقم الاستمارة (631): خطف من بلدته يارون على يد الجيش الاسرائيلي في 20/9/1980.
جان بيار فرنسيس اسد مواليد 1937، رقم الاستمارة (632): خطف في منطقة الحمراء في تاريخ 25 شباط 1983 على يد عناصر من القوات اللبنانية. وافاد ابنه انه بعد المراجعات مع المسؤولين في المجلس الحربي علم انه مسجون الى ان علمنا في ما بعد انه نقل مع آخرين الى اسرائيل.
محمد يوسف داغر مواليد 17/1/1965، رقم الاستمارة (644): خطف من منزله في بنت جبيل العام 1979 وسجن في تل النحاس لغاية 1/1/1980 الى ان علمنا بأن الحاكم العسكري الاسرائيلي (داني) نقله من السجن وتبناه لان ليس عنده اولاد.
سعيد محمد جمعة مواليد 1950، رقم الاستمارة (645): خطف في رميش في 11/12/1977 على يد عناصر تابعة لاسرائيل.
امين جميل حمود مواليد 1960، رقم الاستمارة (646): خطف في العام 1990، وافاد شقيقه ان عددا من الأسرى شاهدوا امين في سجن في معتقل الخيام.
حبيب ارتيموس ابي موسى مواليد 1959 رقم الاستمارة (651)، يوسف ارتيموس ابي موسى مواليد 1952 رقم الاستمارة (652): خطفا في منطقة عاليه بتاريخ 21 حزيران 1982، على يد عناصر من القوات اللبنانية. وأفادت شقيقتهما انها بعد المراجعات مع المسؤولين في المجلس الحربي قالوا لها إن حبيب ويوسف نقلا الى اسرائيل.
حسن محمد سماحة مواليد 1963، رقم الاستمارة (657): خطف في حزيران 1982 من داخل كلية العلوم في الحدث مع 15 شخصا آخرين. وأفاد شقيقه انه بعد مرور اكثر من سنة على اختطافه كانت ترده معلومات عن وجوده في المجلس الحربي، وبعد مراجعة النائب والوزير السابق ميشال سماحة قال إن قسما من المساجين سلموا الى اسرائيل.
نصار امين مير زين مواليد 1962، رقم الاستمارة (658): خطف في سوق الغرب في 29 تموز 1982 على حاجز للقوات اللبنانية. وأفاد والده انه علم بأن نصار ومجموعة من المعتقلين سلموا الى اسرائيل.
علي مصطفى علي حسن مواليد 1959، رقم الاستمارة (680): خطف قرب الامن العام في بيروت على يد عناصر من القوات اللبنانية العام 1984. وأفاد شقيقه انه في العام 1989 علم بأن علي وآخرين سلموا الى اسرائيل.
أيمن رؤوف سليم مواليد 1962، رقم الاستمارة (691): خطف في بحمدون في 28 حزيران 1982. وأفادت والدته انها بعد المراجعات مع المسؤولين في المجلس الحربي وعدت بالافراج عن ابنها، ولكن من دون جدوى.
حسين محمد ديب شمص مواليد 1963، رقم الاستمارة (692): خطف من داخل كلية العلوم في الحدث في 14 حزيران 1982. وأفاد شقيقه انه كانت ترده معلومات من المدعو يوسف الحسيني لغاية العام 1988 بأن حسين معتقل في المجلس الحربي.
حسن علي خاروف مواليد 11/9/1964، رقم الاستمارة (694): خطف مع رفيق له يدعى يوري نجدة في منطقة بحمدون في تموز 1982. وأفادت شقيقته انه بعد المراجعات مع مسؤولين في المجلس الحربي تبين انه كان مسجونا لديهم. ثم وردتها معلومات بأن عددا من المعتقلين سلموا الى اسرائيل.
هيثم محمد وحيد الطسي مواليد 1965، رقم الاستمارة (698): خطف على طريق وادي الزينة بتاريخ 29 آب 1983 اثناء الاجتياح الاسرائيلي وهو في طريقه للالتحاق بخدمة العلم في ثكنة الصالحية.
جمال مهدي المولى مواليد 1958، رقم الاستمارة (701): فقد اثناء الاجتياح الاسرائيلي العام 1978، وأفاد نسيبه انهم أفيدوا في حينه من قبل جيش لبنان العربي ان جمال موجود في السجون الاسرائيلية.
أحمد علي شحرور مواليد 1961، رقم الاستمارة (712): خطف في منطقة وادي ابو جميل اثناء الاجتياح الاسرائيلي العام 1982. وأفاد ابنه انه جرى تجميع كل العناصر الفلسطينية الموجودة في تلك المنطقة على يد القوات الاسرائيلية.
محمد ذياب اسماعيل مواليد 1951، رقم الاستمارة (714): خطف في الدكوانة العام 1977 من داخل مستشفى البيطار. وأفاد شقيقه انه يأمل أن يكون بين المعتقلين الذين سلموا الى اسرائيل.

لائحة بأسماء المفقودين الذين ترى الهيئة فائدة من الاستفسار عنهم لدى السلطات السورية

سمير مخايل الحاج مواليد 1958، رقم الاستمارة (6): خطف بتاريخ 1/6/1995 في سد البوشرية، اثناء قيامه بعمله كحداد افرنجي، ويؤكد اهله أنه موجود في سجن تدمر سوريا، ولكن من دون إعطاء إثبات.
شامل حسين كنعان مواليد 1959، رقم الاستمارة (14): رقيب اول في الجيش اللبناني، خطف بتاريخ 18/6/1986، لأسباب يبدو انها نسائية وذلك على يد عناصر من حزب البعث وسلم الى المخابرات السورية. وأفاد والده انه في العام 1990 قابله في سجن فلسطين (سوريا) بواسطة المدعو ابو جاسم والعقيد صلاح الزغيبي والمقدم جهاد الصفطلي.
سامي حسن حمادة مواليد 1935، رقم الاستمارة (22): مفتش ثان في الامن العام، خطف في بيت الدين عام 1984 على حاجز للحزب الاشتراكي. وقد افاد ابنه بأن النائب السيد فيصل الداوود اكد له بعد مراجعته مرات عديدة، ان والده موجود في أحد السجون السورية.
بولس جورج باسيل مواليد 27/7/1954، رقم الاستمارة (23): دخل مطار دمشق في سوريا وهو عائد من موسكو في ايار 1984. وأفاد شقيقه ان شهوداً عياناً أكدوا له ان بولس غادر موسكو الى سوريا في العام 1984، وذلك بمعرفة الدكتور سامي عبود (مستشفي سان مارتين جبيل) وليس هناك من اي اثبات على الحدود السورية بأن المفقود دخل الى لبنان.
نبيل جرجس سمعان مواليد 1958، رقم الاستمارة (25) خطف في 4 حزيران 1994. وأفاد ذوو المفقود ان نبيل كان يعمل حدادة وبويا سيارات وقد خطفه من منزله في ابلح عناصر من المخابرات السورية و<<حزب الله>>. وقد اكد لهم احد السادة الوزراء (السيد نقولا فتوش) ان نبيل موجود في سجن فلسطين في سوريا.
بسام رياض مثلج مواليد 1965، رقم الاستمارة (26): خطف في طرابلس عام 1990 على يد عناصر عسكرية سورية. وأفاد ذوو المفقود ان والدته قابلته مرتين في العام 1994 في سجن المزة (سوريا)، وفي المرة الثالثة منعت من زيارته ولم تعد تعرف عنه شيئا (متهم بقتل شخصين أحدهما من التابعية السورية). وقد ابرزت والدته صورة تذكارية هي من صنعه ارسلها لها بسام تذكارا وهو في داخل السجن.
احمد محمد نصار مواليد 1946، رقم الاستمارة (28): خطف في منطقة الغبيري بتاريخ 10 تشرين الاول 1979، على يد عناصر من المخابرات السورية، وذلك بسبب خلافه مع شخص اسمه خليل الخليل ينتمي الى حزب البعث السوري. وأفاد ذووه ان كلا من المدعوين يوسف وحبيب المقاد كانا مع أحمد في سجن العدرة (سوريا) قبل ان يطلق سراحهما في ما بعد.
الياس يوسف البيطار (30): افاد ذوو المفقود انه خطف من فندق <<ميرتوم هاوس>> في القنطاري بتاريخ 25 تشرين الاول 1975، وهو موجود في سجن المزة فرع فلسطين وذلك بحسب اقوال الشهود الذين مثلوا امام رئيسة الهيئة ولكنهم رفضوا المثول امام الهيئة مجتمعة خوفا من ملاحقتهم.
عون ملحم زغيب مواليد 1968، رقم الاستمارة (45) وحسين ملحم زغيب مواليد 1966، رقم الاستمارة (46): خطفا في العام 1985 في ضهر البيدر من قبل عناصر عسكرية سورية. وأفادت والدتهما انها في العام 2000 واجهت ابنها حسين في سجن كفرسوسه سوريا، (وهو من اتباع ابو موسى فتح).
عادل كمال الذيب مواليد 1947، رقم الاستمارة (48): افاد ذوو المفقود ان عادل خطف في 17/12/1984 من قبل عناصر تابعة للحزب الاشتراكي، ثم جرى تسليمه الى الرائد في الجيش السوري نصار فرج. وقد قابله نسيبه فوزات قمليش في سجن فلسطين فرع 135 سوريا. كما افاد كل من المدعوين رياض عبد الخالق وعلي حيدر بأنهما كانا مع عادل في سجن صيدنايا عام 1993 قبل ان يطلق سراحهما في ما بعد.
فادي ايلي غلام مواليد 13/12/1964، رقم الاستمارة (49): خطف على حاجز للحزب الاشتراكي في منطقة النورماندي بتاريخ 30/10/1984. وأفادت والدته انه جرى استجواب المدعو غسان زعيتر في وزارة الدفاع في اليرزة وقد اعترف بأن فادي كان معه في مركز الامن الاشتراكي في المصيطبة بين 18 و28/11/1984. وقد اعتبر ذوو فادي انه مسجون في سوريا من دون تقديمهم إثبات بذلك.
توفيق سليم الجمل مواليد 1953، رقم الاستمارة (53): افادت زوجته ان توفيق كان موظفا في الجمارك، وقد خطف في العام 1986 على يد عناصر من المخابرات السورية. وأفاد شاهد اطلق سراحه في ما بعد ان توفيق كان معه في سجن صيدنايا وقد يكون محكوما بجرم المخدرات.
توفيق فؤاد فوال مواليد 1965، رقم الاستمارة (69): خطف من منزله في طرابلس بتاريخ 9/12/1985 بحضور النائب السابق السيد محمود طبو. وأفاد والده بأن توفيق خطف من قبل عناصر عسكرية سورية بإمرة الرائد محمد خلوف، وان والدته قابلته في سجن فلسطين في سوريا حيث كانت تجرى محاكمته مع بعض رفاقه بتهمة ارتكابهم جريمة، وقد توالت زيارته في سجن المزة لغاية تاريخ 6/2/1989. كما أفاد والده ان العماد مصطفى طلاس يعرف كل شيء عن قضية توفيق وقد تدخل فيها شخصيا. وبما انه محكوم يحتمل وجوده في احد السجون السورية.
جورج اميل زاهر مواليد 1941، رقم الاستمارة (71): خطف على حاجز للقوات السورية عند جسر الكولا بتاريخ 7 آب 1989. وأفادت زوجته بأن النائب السابق السيد خالد صعب حاول التوسط مع سوريا للافراج عن جورج ولكن من دون جدوى.
رئيف فؤاد داغر مواليد 1947، رقم الاستمارة (73): خطف في 6/6/1990 على يد المدعو حمزة السكافي (من عناصر الجيش الشعبي الناصري). وأفاد شقيقه ان رئيف سلم الى احد الضباط في المخابرات السورية (صديق المدعو عبد الغني الجردلي) وذلك بتهمة التعامل مع اسرائيل بسبب نقل منزله الى بلدة القليعة في الشريط الحدودي السابق. وقد اورد اسمه في جريدة <<الحياة>> عام 2000 في عداد المساجين الموجودين في سوريا. ولكن تبين من اقوال اهله ان من المحتمل ان تكون قد تمت تصفيته لأسباب ومصالح شخصية.
حسين حسن شكر مواليد 1958، رقم الاستمارة (76): خطف من مركز عمله في مطار بيروت الدولي عام 1982، على يد عناصر من المخابرات السورية. وقد افادت والدته بأن احد المساجين الذين افرج عنهم في ما بعد ويدعى جواد حسن عواضة، اكد لها أنه التقى ابنها حسين في سجن المزة، ثم انتقلا معا الى سجن كفرسوسه رقم 285 فرع الامن العسكري حيث بقي معه حوالى 15 يوما لغاية نقل هذا الاخير الى سجن آخر.
بشارة طانيوس رومية مواليد 1962، رقم الاستمارة (77): خطف مع شخصين آخرين على حاجز المخابرات السورية في منطقة رياق بتاريخ آذار 1978. وأفاد شقيقه بأن بشارة خطف باعتباره كان ينتمي الى حزب الوطنيين الاحرار. وقد زاره ومعه افراد العائلة في سجن المصنع. وفي الاعوام 1986 و1993 و1998 تنقل بشارة بين سجن المزة والعدرا وتدمر حيث حمل الرقم 12 في سجن المزة لغاية العام 1998، ومن ثم الرقم 14 الغرفة رقم 1. وقد شاهده بعض السجناء الذين أفرج عنهم في ما بعد وأبلغوا ذويه بالامر، وهم: سامي خوري وسامي ابو ديا (المعروف بسامي حمزة) وتوفيق يمين وحسين محمد العبد الله.
كريم مارون شهلا مواليد 1933، رقم الاستمارة (78): خطف على يد عناصر من القوات السورية على حاجز اميون في العام 1983. وأفادت شقيقته انها راجعت آمر السجن في المزة وهو برتبة مقدم من أجل السماح لها بمقابلة كريم، فقال لها: <<ممنوع مواجهته وهو محكوم ولا يعفى عنه إلا إذا أعفي عن سمير جعجع>>. وقالت شقيقته ان بعض المساجين الذين افرج عنهم في ما بعد، أفادوها بأن شقيقها كريم كان معهم في سجن المزة فرع فلسطين.
دانيال جوزيف منصوراتي مواليد 24 ايار 1959، رقم الاستمارة (83) خطف مع سيارته في ساحة عرنوس دمشق بتاريخ 9 ايار 1992. وقد جرى التحقيق معه على يد الضابط ابراهيم الحويجي من المخابرات الجوية السورية. وأفاد شقيقه بيار انه شخصيا كان برفقة دانيال عندما تم توقيفهما معاً لكن اخلي سبيله في ما بعد فيما ابقي على دانيال في المخفر لمتابعة التحقيق معه (وهو ينتمي الى القوات اللبنانية). وقد تقدم بيار بشكوى رسمية سجلت في مخفر عرنوس بذات التاريخ اعلاه وأخذت افادته. كما افاد بيار ان سيارة شقيقه دانيال شوهدت في ما بعد في لبنان وهي تحمل لوحة سورية. وقال ان لديه اخباراً تفيد بأن شقيقه موجود في سجن العدرا.
كامل محمد جابر مواليد 1961، رقم الاستمارة (111): خطف من حي السلم في العام 1981 على يد عناصر من حركة <<امل>> ثم سلم الى المخابرات السورية بحجة انه يتجسس لصالح قوات الكتائب، وقد صدر بحقه حكم مؤبد. وأفادت شقيقته بأن احد المساجين الذين افرج عنهم في ما بعد ويدعى عدنان، قال لها انه بقي مع شقيقها كامل في السجن 7 سنوات. كما افاد الشاهد سعدات بهجت انه شاهد ايضا كامل وتكلم معه في سجن صيدنايا وذلك قبل ان يفرج عنه في العام 1995.
طانيوس كميل الهبر مواليد 1964، رقم الاستمارة (123): رقيب اول في الجيش اللبناني، فقد في تاريخ 13 تشرين الاول 1990 في عين سعادة على يد عناصر من القوات السورية. وأفاد والده انه زاره في العام 1991 في سجن فلسطين (سوريا).
جهاد جورج عيد مواليد 29/4/1970، رقم الاستمارة (133): عريف في الجيش اللبناني، فقد في تاريخ 13 تشرين الاول 1990. وأفادت والدته انه خطف من منطقة الحدث وقد زارته في العام 1991 في سجن فلسطين (سوريا). كما افاد احد المساجين الذين افرج عنهم في ما بعد ويدعى جورج قطار، انه بقي مع جهاد مدة ستة اشهر في سجن فلسطين. وفي متن الصفحة الخامسة من التقرير المرفوع الى <<هيئة تلقي شكاوى اهالي المفقودين>> ما يفيد بأن جهاد كان ما يزال على قيد الحياة في العام 1991 في سجن المزة فرع فلسطين.
انطوان زخور زخور مواليد 23/11/1963، رقم الاستمارة (137): رقيب اول في الجيش اللبناني، فقد في تاريخ 13 تشرين الاول 1990. وأفادت شقيقته انها في العام 1994 تقدمت بطلب الى وزارة الخارجية الاوسترالية باعتبارها تحمل الجنسية الاوسترالية تستفسر فيه عن مصير شقيقها انطوان. فكان جواب السفير الاوسترالي المعتمد في سوريا: <<ان شقيقك (اي انطوان زخور) موجود في سجن المزة وهو في صحة جيدة وعلى قيد الحياة>>. وفي العام 1999 قالت ان احد المساجين الذين افرج عنهم وينتمي الى حركة التوحيد الاسلامي (طرابلس) أفادها بأن شقيقها انطوان كان موجودا معه في سجن فلسطين قبل ان يطلق. كذلك نقل على لسان البطريرك هزيم بأن انطوان على قيد الحياة وهو في احد السجون السورية.
يوسف مخايل الحاصباني مواليد 25 آذار 1959، رقم الاستمارة (139): رقيب اول في الجيش اللبناني، فقد في تاريخ 13 تشرين الاول 1990. وافاد شقيقه ان يوسف موجود في سجن فلسطين سوريا، استنادا الى اقوال رئيس السجن المسؤول عن فرع امن فلسطين في العام 1994. وقد اكد له وجود شقيقه في السجن ووعده بمقابلته بعد يومين، لكن هذا الاخير عاد واعتذر له عن عدم تمكنه من إعطائه بطاقة المواجهة بسبب كون شقيقه يوسف تابعا لجيش العماد عون. كما ان هناك برقية من قيادة الجيش اللبناني تفيد بأن يوسف الحاصباني ليس في عداد المتوفين في 13/10/1990.
سعيد فؤاد خباز مواليد 1968، رقم الاستمارة (258): خطف على حاجز تابع للحزب الاشتراكي في صوفر في العام 1985. وأفادت شقيقته ان احد السجناء الذي افرج عنه في ما بعد ويدعى اسكندر الاشقر، اكد لها ان شقيقها سعيد كان معه في السجن وقد اكد اقواله هذه امام اعضاء الهيئة معتبرا <<ان سعيد خباز كان موجودا معه في سجن المزة حتى تاريخ اطلاق سراحه في العام 1990>>.
سليم بهزاد سلامة مواليد 1952، رقم الاستمارة (260): خطف من منزله في شارع مار مارون طرابلس بتاريخ نيسان 1989. وأفادت شقيقته بأن عناصر من المخابرات السورية (بإمرة النقيب نبيل) اوقفته بعد الدخول الى منزله وتفتيشه. كما قالت إن العميد غازي كنعان افادها بأن شقيقها سليم بقي مدة شهر في عنجر قبل ترحيله الى دمشق. كما اكدت أن افادة رئيس شرطة القابون (ابو وليد) تؤكد ايضا وجود شقيقها سليم في السجن فرع فلسطين.
الأب سليمان ابي خليل مواليد 22/8/1936، الأب ألبير سليم شرفان مواليد 22/12/1935، رقم الاستمارة (273): فقدا بتاريخ 14/10/1990. وقد افاد الاباتي سيمون عطا الله رئيس الرهبنة الانطونية بأن كلاً من الابوين سليمان وألبير كانا لا يزالان على قيد الحياة بعد عملية 13 تشرين الاول 1990، اي في اليوم الثاني لدخول القوات السورية الى دير القلعة في بيت مري. كما اكد الشاهد ألبير كيوان (وهو سائق في الدير المذكور) امام اعضاء الهيئة انه شاهدهما في اليوم التالي اي في 14 تشرين الاول 1990.
محمد محمود السلطان مواليد 1964، رقم الاستمارة (288): هو عنصر من افراد قوى الامن الداخلي، فقد بتاريخ 29/10/1983. وأفادت شقيقته بأنه خطف على يد عناصر تابعة للقوات السورية بين بلدتي صاليما والعربانية، وذلك اثناء مروره بسيارته على احد الحواجز العسكرية السورية من دون التوقف، بحيث اطلق عناصر الحاجز النار على السيارة فأصيب رفيقه الشرطي هشام رمضان بطلق ناري واستطاع الفرار عبر الاحراج بينما تم القبض على شقيقها محمد وما زال مصيره مجهولا.
الياس اميل هرموش مواليد 9/5/1952، رقم الاستمارة (289): فقد في منطقة كورنيش المزرعة في العام 1976. وأفاد شقيقه انه جرت محاولات عديدة لزيارته في سجن المزة فرع فلسطين، كما شاهد اسم شقيقه الياس على شاشة الكومبيوتر (اثناء وجوده في مكتب المراجعات)، وبعد الانتظار الطويل لم يسمح له بمقابلته. كما افاد انه بعد مراجعته معالي الوزير السيد بشارة مرهج بهذا الخصوص، كان جوابه بأن الياس موجود في احد السجون السورية.
قزحيا فريد شهوان مواليد 1951، رقم الاستمارة (170): خطف من شركة سلعاتا البترون بتاريخ 22 تموز 1980 على يد عناصر من القوات السورية الموجودة في تلك المنطقة. وأفادت شقيقة المفقود قزحيا بأن والدته وزوجته قامتا بزيارته في سجن المزة فرع فلسطين في 4 تشرين الاول 1980، اي بعد مرور ثلاثة اشهر على اختطافه. كما قام احد المقربين من العائلة بزيارته في سجن صيدنايا في العام 1994، وعلم ان قزحيا متهم بقتل مواطن سوري.
نصر حسن بو حمدان مواليد 1957، رقم الاستمارة (171)، عدنان زكي ابو حمدان مواليد 1959، رقم الاستمارة (172): خطفا على حاجز عسكري بإمرة العقيد مظهر فارس على طريق دير زنون المصنع بتاريخ 29/5/1976. وأفاد ذوو نصر وعدنان بأن احد السجناء الذي أفرج عنه في ما بعد، قال لهم إن نصر وعدنان هما بخير وكانا معه في نفس السجن في العام 1983.
عبد الناصر خضر المصري مواليد 1972، رقم الاستمارة (175): خطف على يد عناصر من مخابرات الجيش في طرابلس بتاريخ 3/11/1993. وأفاد شقيقه انه قبض عليه بتهمة القتل عمدا والتسبب بإيقاع البلبلة في صفوف القوات العربية السورية، وذلك بموجب مذكرة توقيف رقم 283/4. وقد تقدم شقيقه شخصيا بطلب إخلاء سبيله في العام 1994. كما افاد بأنه حصل على بطاقة زيارة سجين في سجن العدرا في دمشق في العام 1994.
علي موسى عبد الله مواليد 1959، رقم الاستمارة (177): خطف في منطقة الكولا بتاريخ تموز 1981 على يد عناصر من المخابرات السورية. وأفادت شقيقته بأن احد السجناء الذي أفرج عنه في العام 1982 أفادها بأن شقيقها علي كان معه في سجن المزة فرع أمن الدولة. كما اكد ذلك ايضا احد السجناء الذي أفرج عنه في ما بعد امام اعضاء الهيئة.
عماد اسماعيل ياسين مواليد 1959 (فلسطيني)، رقم الاستمارة (211): فقد بتاريخ 27/11/1985 في طريق عودته من الاردن الى لبنان عن طريق سوريا. وأفاد والدا عماد انهما قاما بزيارته في سجن تدمر (منذ عامين تقريبا) وشاهداه من وراء القضبان الحديدية.
الياس ميشال عبد النور مواليد 1955، رقم الاستمارة (219): فقد بتاريخ 8 آذار 1984 اثر عودته من اميركا عن طريق مطار دمشق على رحلة طيران شركة العالية T.R.B.O 142. وأفاد شقيقه ان الياس فقد في سوريا وذلك بحسب التلكس المرسل لهم من شركة الطيران <<العالية>> الذي يؤكد وصول شقيقه الى مطار دمشق الدولي في العام 1984 وهو عائد من اميركا.
صائب احمد سويد مواليد 1969، رقم الاستمارة (223): فقد في الضاحية الجنوبية عام 1995. وأفاد شقيقه بأن صائب موجود في سجن العدرا الفرع السياسي عام 2000 وقد قامت والدة صائب بمقابلته منذ 4 سنوات بموجب بطاقة زيارة زائر صادرة عن فرع سجن دمشق المركزي.
احمد قاسم الشوم مواليد 1963، رقم الاستمارة (224): أوقف في بيروت بتاريخ 27/7/1981 على يد عناصر من المخابرات السورية واقتيد الى مركز الرملة البيضاء ومنها الى مركز شتورا وبعدها الى دمشق. وأفاد ذووه بأن أحمد أعيد مرة ثانية الى الرملة البيضاء حيث قام والداه بزيارته وبصورة يومية في مقر المخابرات السورية في الرملة البيضاء (عند الرائد بهيج) الى ان نقل مجددا الى مركز المخابرات السورية في شتورة وقد تمت زيارته هناك ايضا قبل ان ينقل الى دمشق. وهو متهم بأنه من جماعة الاخوان المسلمين.
جوزف داود عون مواليد 1965، رقم الاستمارة (234): جندي في الجيش اللبناني، فقد في منطقة البقاع الغربي بتاريخ 3 حزيران 1982. وأفادت والدته بأنه خطف على يد عناصر من الحزب القومي السوري الذين اعترفوا في ما بعد بأنهم سلموا جوزيف الى القوات السورية وذلك بتهمة تعامله مع اسرائيل، وهو سجين سياسي في سوريا. كما اكدت والدة جوزيف انها بعد كل المراجعات التي قامت بها مع كبار الضباط السوريين وصولا الى خال الرئيس حافظ الأسد، كان الجواب واحدا وهو ان ابنها جوزيف سجين سياسي في سوريا.
عاطف عبد الباقي وعائلته مواليد 1934، رقم الاستمارة (243) سميرة العسراوي، فيصل عاطف عبد الباقي، امل عاطف عبد الباقي، وفاء عاطف عبد الباقي، ايمن الاعور وسامر ايمن الاعور: خطف مع افراد عائلته من داخل منزله في بشامون بتاريخ 2 تموز 1987 وقد جرت محاولة من قبل والدته لزيارته في سجن المزة فرع فلسطين، وفي اللحظة الاخيرة لم يسمح لها بمقابلته. وأفادت المحامية ندى الادهمي (بموجب وكالة) ان هناك معلومات عدة عن وجود المخطوفين في احد السجون السورية، اضافة الى افادة المدعو سلمان قبلان الذي تسلمته السلطات اللبنانية في وقت لاحق وكان سجينا في سوريا.
نصر ذيب قعفراني مواليد 1954، رقم الاستمارة (248): فقد في طريق عودته من سوريا الى لبنان في العام 1978. وأفاد ذووه انه في العام 1991 اكد لهم احد الشهود ويدعى احمد علي ابو ستة، ان نصر كان ما يزال على قيد الحياة حتى العام 1982 في سجن المزة (سوريا) وهو ينتمي الى البعث العراقي.
وفيق فياض المغبط مواليد 1970، رقم الاستمارة (290) عريف في الجيش اللبناني افاد شقيقه بأنه خطف على حاجز تابع للمخابرات السورية في منطقة المصنع، وذلك في اثناء ذهابه من منزله في السواري الى مركز عمله في ثكنة حمانا بتاريخ 6/9/1992.
طانيوس عقل شديد مواليد 1958، رقم الاستمارة (297): خطف على طريق صغبين شتورا بتاريخ 3 حزيران 1982، اثناء قيام عناصر من الحزب القومي السوري بخطف شباب المنطقة بقصد الترهيب، وقد افادوا بأنهم سلموا طانيوس في ما بعد الى السوريين. كما افاد والده بأن طانيوس موجود في سوريا وهو سجين سياسي.
محمد طعان نصر الله مواليد 1951، رقم الاستمارة (300) خطف على طريق دير زنون البقاع على حاجز تابع للقوات السورية بتاريخ 29/5/1976 وأفاد شقيقه ان احد السجناء الذي أفرج عنه في ما بعد (1979) ويدعى الياس الرفاعي، اكد له انه كان مع شقيقه محمد في نفس السجن لمدة ستة أشهر.
بطرس فريد الخوند مواليد 1939، رقم الاستمارة (352) خطف من امام منزله في منطقة حرش ثابت سن الفيل بتاريخ 15 ايلول 1992، وأفادت زوجته ان احد السجناء الذي أفرج عنه في ما بعد ويدعى علي يوسف حراجلي (وكان بمثابة حلاق في سجن المزة سوريا) اكد لها انه قص شعر بطرس قبل خروجه من السجن في العام 1998. كما افادت بأن عددا كبيرا من المسؤولين اكدوا لها وجود زوجها بطرس في احد السجون السورية، وقد يكون متهما بالتجسس لحساب اسرائيل.
سعد بديع الحوراني مواليد 1945، رقم الاستمارة (365) رقيب في قوى الامن الداخلي، خطف على طريق حمانا بتاريخ 11/3/1983، وأفادت زوجته بأنها قامت بزيارته في سجن المزة (سوريا) في العام 1989. كما قامت بمواجهته في العام 1992 في سجن العدرا (سوريا).
كلود حنا الخوري مواليد 1964، رقم الاستمارة (368): جندي في الجيش اللبناني، فقد في اثناء خروجه من منزله في برج حمود بتاريخ 30/1/1985. وأفاد والده انه بعد مراجعته لبعض المراجع المسؤولة في سوريا، علم بأن ابنه كلود كان لا يزال حتى العام 1997 في سجن صيدنايا.
ادوار كميل الخوري مواليد 1966، رقم الاستمارة (369): فقد في ضهر البيدر بتاريخ 16 تموز 1982. وأفادت والدته بأن احد السجناء الذي أفرج عنه في العام 1993، اكد لها ان ابنها ادوار كان معه في سجن تدمر.
جورج مخائيل عوض مواليد 1954، رقم الاستمارة (374): افاد والده انه جرت ثلاث محاولات لخطف جورج من قبل عناصر تابعة للقوات السورية. ففي العام 1982 خطف على حاجز على طريق رياق حيث بقي محتجزا في سجن المصنع مدة 19 يوما ثم اطلق سراحه بعدما لجأنا الى اللواء غازي كنعان. وفي العام نفسه خطف ثانية في منطقة عاليه على حاجز تابع للجيش السوري ثم أخلي سبيله بعد ان تدخل النائب مروان فارس وأكد لمسؤول هناك أن جورج ليس من القوات اللبنانية. أما في المحاولة الثالثة، فقد تم خطفه بتاريخ 22/10/1983 في منطقة بعلبك على اثر مروره على حاجز للقوات السورية. وتابع والد جورج قائلا: يومها اجريت اتصالات عديدة مع الاحزاب والجيش السوري وفاعليات المنطقة من اجل اطلاق سراحه لكن من دون جدوى، الى ان جاء شخص ويدعى حكمات فرج فأعلمنا بأن ابننا جورج موجود في سجن صيدنايا وقد نقل في العام 1989 الى سجن المزة.
يوسف حنا يمين مواليد 1960، رقم الاستمارة (378)، عادل خير الله مواليد بحمدون، رقم الاستمارة (379): خطفا على طريق شتورا زحلة بتاريخ آب 1987، وهما من حراس ايلي حبيقة قبل محاولة اغتياله في مطرانية زحلة في العام 1987. وافادت شقيقة يوسف يمين، ان والدها شاهده في العام 1992 بعد ان قام بزيارته في سجن تدمر (سوريا) وقد اخبره بأنه محكوم مدة 15 سنة بتهمة جاسوس اسرائيلي. كما افادت بأن والدتها ايضا قامت بزيارته في العام 1994 في سجن تدمر، وقد اخبرها بأن رفيقه عادل خير الله موجود معه في نفس التهمة. كما افادها اكثر من سجين ممن أفرج عنهم في العام 1998، بأن شقيقها يوسف كان ما يزال في سجن تدمر. وكذلك افادها احدهم وهو جندي لبناني اطلق سراحه ان يوسف محكوم 15 سنة وموجود في سجن تدمر. وفي العام 2000 اطلق سراح عدد من السجناء في سوريا وقد اكد لي احدهم بأن اخي يوسف يمين وعادل خيرالله وسجيناً آخر يدعى بشارة رومية وآخرين كثر كانوا ما زالوا في سجن تدمر حتى ساعة الإفراج عنه.
ايلي ابراهيم السباك مواليد 1963، رقم الاستمارة (386): خطف على طريق حزرتا عيون الرهبان بتاريخ 30 ايلول 1983 على يد عناصر من حركة <<امل>> ثم جرى تسليمه الى القوات السورية. وأفادت والدته بأنها قامت بزيارته وتحدثت معه في سجن المزة عام 1989. كما افادها احد السجناء الذي اطلق سراحه عام 1998 ويُدعى ميشال سمعان، ان ابنها ايلي كان معه في سجن صيدنايا.
جورج عزيز محفوض مواليد 30/5/1967، رقم الاستمارة (390): خطف في منطقة التل طرابلس بتاريخ 19/12/1991، على يد عناصر من امن الدولة السوري، وافاد والده انه قصد زيارته في العام 1998 في سجن صيدنايا، ولكن قبل ان تتم المواجهة بينهما أبلغ بأنه ابنه جورج سجين سياسي ولا يسمح له بالزيارة.
شكرالله مسعود توما مواليد 1965، رقم الاستمارة (395): من عناصر الدرك اللبناني، خطف على طريق صيدا بيروت بتاريخ شباط 1985، وافاد شقيقه بأن احد السجناء الذي اطلق سراحه في ما بعد ويدعى جرجس يونس، اكد له ان شقيقه شكرالله كان مسجوناً معه في سجن زفتا عام 1986، ثم افاد لاحقاً احد السجناء الذي اطلق سراحه ان شكرالله كان سجينا معه في سجن تدمر.
جان الياس جرماني مواليد 1957، رقم الاستمارة (396)، اسكندر حنا ديب مواليد 1952، رقم الاستمارة (397) اندريه اميل شعيب مواليد 1953، رقم الاستمارة (398): خطفوا من امام البنك المركزي بيروت بتاريخ 19 آب 1985. وبحسب افادات ذويهم انهم نقلوا فور خطفهم الى ثكنة فتح الله، ثم جرى نقلهم الى سوريا، وافادت شقيقة اسكندر انها تلقت اتصالا هاتفيا في العام 1992 ابلغها فيه المتصل، من دون ان يكشف لها عن هويته، انه شاهد شقيقها اسكندر في سجن المزة عام 1989، ثم جرى نقله في ما بعد الى سجن صيدنايا.
جرجي مالك حنا مواليد 1943، رقم الاستمارة (400) فقد في منطقة تلة الخياط بيروت بتاريخ 10 ايلول 1985. وافاد ذووه انهم في العام 1995 تلقوا اتصالا هاتفيا من دون ان يكشف المتصل عن هويته، ابلغهم فيه ان الدكتور جرجي موجود في سجن المزة فرع فلسطين برقم 358/ فحاولوا زيارته في السجن المذكور، لكنهم ابلغوا بأن جرجي متهم بالعمالة مع اسرائيل وهو محكوم بالمؤبد ولا يسمح لأحد بزيارته.
جورج مخائيل القزي مواليد 1953، رقم الاستمارة (403): خطف من داخل الاراضي السورية بتاريخ 5 آب 1985. وأفاد شقيقه أن جورج اوقف اثناء قيامه برحلة صيد في منطقة الرقة (سوريا) وقد قام والده بزيارته في سجن حلب حيث كان أُجري التحقيق معه هناك، لكن لم يسمح له بمقابلته. كما افاده احد السجناء الذي افرج عنه في ما بعد بأن شقيقه جورج كان معه في السجن نفسه في سوريا.
جوزف الياس الحويك مواليد 1956 رقم الاستمارة (422)، منير فهد الهليط مواليد 1944 رقم الاستمارة (423): خطفا على جسر كفرشيما في 6/10/1978 على يد عناصر من الجيش السوري. وافادت والدة جوزف انه كان يرتدي قميصا عليها اشارة القوات اللبنانية وقد خطف معه منير الهليط وشباب آخرون من منطقة كفرشيما. وبعد مراجعتها كبار الضباط السوريين المتواجدين في تلك المنطقة (العقيد منصور والنقيب يونس والرائد عادل) وعدوا بإطلاق المخطوفين في اقرب وقت ممكن، لكن من دون جدوى. ثم قالت إن هناك معلومات تفيد ان ابنها جوزف وآخرين ممن خطفوا في تلك المحلة نقلوا الى السجون السورية.
ميشال الياس ابو خليل مواليد 1953 رقم الاستمارة (427): خطف اثناء عودته من فرنسا الى لبنان عن طريق مطار دمشق في 1/4/1984 بحيث انه لم يغادر الاراضي السورية. كما افادت شقيقته ان اتصالات تمت مع مسؤولين سوريين للافراج عنه لكن من دون ان تسفر عن نتيجة. كذلك افادها شهود عيان ان شقيقها ميشال موجود في سجن فلسطين العسكري (سوريا).
علي عوض محمد الحسن مواليد 1957 رقم الاستمارة (460): خطف في حلب في 13/12/1980 اثر تفريغه حمولة من الدخان والتلفزيونات المهربة من لبنان الى سوريا. وافاد شقيقه بان احد السجناء والذي افرج عنه العام 1997 ويدعى حسن آغا ابو علي، افاده بان شقيقه علي كان لا يزال على قيد الحياة في سجن صيدنايا. كذلك زارت عناصر من فرع امن الدولة في سوريا العام 2000، مرات عدة منزل زوجته بقصد جمع المعلومات عن علي. كما زارت عناصر من فرع الامن العسكري في سوريا العام 2001 شقيقه بهدف جمع المعلومات عنه ايضا.
توفيق يوسف العنتوري مواليد 1937 رقم الاستمارة (483): خطف في منطقة الشياح بتاريخ 14/10/1978 على يد عناصر من الجيش السوري اللواء 52 بأمرة الضابط محمد الخطيب. وافاد شقيقه بان احد السجناء والذي افرج عنه فيما بعد ويدعى جان بو انطون اكد له مشاهدته توفيق في سجن المزة فرع التحقيق العسكري في اثناء وجوده هناك.
جورج يوسف ابو نكد مواليد 31/1/1960 رقم الاستمارة (484): خطف على طريق ضهور الشوير بتاريخ 19 تموز 1982. وافاد شقيقه بان جورج تقدم بطلب اخلاء سبيل الى رئيس محكمة امن الدولة في دمشق، يشرح فيه انه اوقف في العام 1982 بموجب مذكرة رقمها 414/82 صادرة عن محكمة امن الدولة وهو ما زال موقوفا في سجن تدمر العسكري من دون محاكمة رغم اجراء التحقيق معه عدة مرات.
طوني يوسف مطر مواليد 1961 رقم الاستمارة (485): فقد اثناء عودته من العراق الى لبنان عن طريق المصنع بتاريخ 28/12/1988. وافاد شقيقه ان طوني فقد اثناء إنجازه معاملات المرور عبر الحدود على مركز الامن العام في المصنع.
فؤاد حسين بيان مواليد 1973 رقم الاستمارة (495): خطف في صيدا في العام 1989. وافادت والدته ان فؤاد موجود في سجن المزة فرع فلسطين (التحقيق العسكري) ورقم الزنزانة 217، وذلك بحسب اقوال احد الشهود السجناء الذي افرج عنه فيما بعد ويدعى محمد جمال الدين.
محمد جميل عباس مواليد 1944 رقم الاستمارة (501): خطف اثناء مروره عبر الاراضي السورية قادماً من السعودية في العام 1978. وافادت شقيقته انها اجرت مراجعات عدة ثم تقدمت بطلب مقابلة سجين من المحامي العام في وزارة العدل السورية، وتمّت الموافقة الرسمية على الطلب بتاريخ 5 آب 1995 وعندما حضرت في الموعد المحدد لها في 9/9/1995 منعت من مواجهة شقيقها بحجة انه غير موجود في السجن.
جورج اسعد الخوري حنا مواليد 8/9/1966 رقم الاستمارة (502): فقد من مركز عمله في محافظة حماه سوريا وهو حداد سيارات في 9/7/1985. وأفاد شقيقه انه شاهد اسم جورج مع رفيقه ابراهيم الحداد مدوّنَين في سجل فندق حمراء في دمشق بتاريخ 8 تموز 1985 اي قبل تاريخ اختفائهما بيوم واحد. كما افاد انه لم يعثر له على اي تصريح مرور عبر الحدود السورية في المصنع. وقد اجرى مراجعات مع بعض المسؤولين السوريين افيد بنتيجتها ان شقيقه جورج موجود في سجن المزة.
علم الدين مهنا حسان مواليد 1937 رقم الاستمارة (504): اعتقل داخل الاراضي السورية بتاريخ 6/10/1987 اثناء زيارته احد الاقارب في منطقة السويداء. وافاد ابنه بان زوجته نبيها وابنته حفيظة زارتاه في سجن فلسطين في العام 1988 وفي العام 1989 ثم منعت عنه الزيارات وهو متهم بالتعامل مع اسرائيل.
الياس يوسف عون مواليد 1969 رقم الاستمارة (513): عريف من عناصر الحرس الجمهوري فقد اعتبارا من 13 تشرين الاول 1990. وافاد والده انه علم في العام 1995 بان ابنه الياس موجود في سجن فلسطين (سوريا). وكذلك فإن مضمون برقية قيادة الجيش اللبناني الرقم 9399، يؤكد بأن الياس كان لا يزال على قيد الحياة في تاريخ 27/12/1990.
حسين خضر عميرات مواليد 1965 رقم الاستمارة (524): فقد في حلب العام 1982 على يد عناصر من المخابرات السورية. وافاد والده بان احد السجناء الذي افرج عنه في العام 2000 ويدعى ابو رستم، افاده بأن حسين كان معه في سجن المزة وقد صدر حكم في حقه لمدة 20 عاما.
فادي اجود ضو مواليد 1964 رقم الاستمارة (529): خطف بالقرب من المحكمة العسكرية بتاريخ 10/1/1984. وافادت والدته بانها علمت من خلال المراجعات مع بعض المسؤولين السوريين في البوريفاج، ان فادي موجود مع المسجونين في اليرموك والمسؤول عنه يدعى مصطفى التاجر. كما افادت بعد مرور 8 سنوات على اختفاء ابنها، جاء احد السجناء الذي افرج عنه فيما بعد وافادها بان فادي كان معه في سجن تدمر. كذلك اكد لها احد المسؤولين الكبار في سوريا بان ابنها فادي موجود في سجن تدمر.
احمد وليد محمد رؤوف عمري مواليد 1968 رقم الاستمارة (552): اعتقل في طرابلس العام 1985، على يد عناصر من المخابرات السورية في قضية المواطن السوري الذي قتل في لبنان ويدعى ابو محمد توفيق. وافاد ذووه بان احد السجناء الذي افرج عنه في العام 1994 ويدعى فيصل مجانيني اكد لهم بان احمد كان معه في سجن المزة في العام 1988.
ستافرو ايلي بنايوتي اندريوتي مواليد 1962 رقم الاستمارة (588): خطف في الفنار (مزرعة البير مخيبر) بتاريخ تموز 1978 مع كل من ملكي شميط وانطوان طويل وجوزف سبع. وافادت والدته بانها راجعت احد الضباط في مركز قوات الردع العربية (ابراهيم الخويجي) حيث خطف ابنها ستافرو ورفاقه، فاكد لها بان ستافرو نقل الى السجن في سوريا. كما افادها الرئيس الراحل سليمان فرنجية انه سيسعى جاهداً للافراج عن ابنها لكن كل هذه المحاولات باءت بالفشل.
محمد سعد الدين الشعار مواليد 1950 رقم الاستمارة (593): فقد في مدينة طرطوس بتاريخ 5/3/1977 حيث كان ينزل في فندق <<الجمهورية>>. وقد جرى تنظيم محضر بهذا الخصوص بتاريخ 12/5/77 كما تسلم والده اغراضه الشخصية التي كانت لا تزال في الفندق المذكور؟ وافاد والده بانه راجع ادارة الهجرة والجوازات في سوريا فأُفيد ان ابنه محمد لم يغادر الاراضي السورية.
نجيب يوسف الجرماني مواليد 4/7/1957 رقم الاستمارة (594): اقتادته عناصر من مخابرات الجيش في منطقة مار شعيا ¬ برمانا بتاريخ 24/1/1997 ثم نقل الى احد السجون السورية. وقد افادت شقيقته امام اعضاء الهيئة وبحضور وكيلها القانوني انها زارته بمرافقة الوزير السيد غازي سيف الدين وآخرين من حزب البعث السوري، في فرع فلسطين تاريخ 21/4/1997. كما زارته ثلاث مرات في سجن المزة، وهو يخضع للمحاكمة في المحكمة المدنية الثانية الرئيس العميد الركن اسماعيل ناصيف.
محمد علي وفيق قصقص مواليد تشرين الاول 1955 رقم الاستمارة (598): خطف من داخل مستشفى الحياة على يد عناصر من الجيش السوري في اواخر العام 1976، نتيجة خلاف كان حصل بينه وبين عناصر من الجيش السوري في منطقة البسطا. وأفاد شقيقه بان محمد علي حُكم عليه في سوريا بالحكم المؤبد.
جريس نمر جريس مواليد 1960 رقم الاستمارة (607): خطف على طريق ترشيش زحلة في العام 1984 على يد عناصر من المخابرات السورية. وافاد ذووه بان جريس موجود في احد السجون السورية بحسب تأكيدات كل من عادل دريدو والآنسة نجوى زخريا اللذين كانا معه في السجن وأُفرج عنهما في ما بعد.
احمد محمد حمداش مواليد 1951 رقم الاستمارة (620): خطف في صيدا في ايلول 1985 على يد عناصر من كتيبة الاسد. وافاد شقيقه بان احد السجناء (وهو صاحب سوبر ماركت في طرابلس) افرج عنه في العام 1995 اكد له بان احمد كان مسجونا معه في سجن تدمر، وقد حكم 15 سنة، وتمنع عنه المواجهة.
ميلاد نعوم الخوري مواليد 25/1/1939 رقم الاستمارة (628): خطف من منزله في بلدة قرنايل بتاريخ 16 ايار 1989 على يد عناصر من الحزب الاشتراكي وحزب البعث السوري. وأفادت زوجته بانها راجعت المسؤولين اللبنانيين والسوريين من دون جدوى، كما افادت بانها وفي اثناء مراجعتها في مركز الشرطة العسكرية في دمشق اكد لها المسؤول هناك بان زوجها كان يُدعى كمال يوسف، ثم حاولت ان تسأل عنه في سجن القابون فأمر بتوقيفها مدة خمس ساعات ثم أُطلقت.
وليد نجيب ابو هدير مواليد 1961 رقم الاستمارة (653): خطف في منطقة الحمراء مع رفيق له يدعى حسين يوسف جبور بتاريخ 3/3/1982، على يد عناصر من المخابرات السورية. وافاد شقيقه بان الرائد مالك ابو سليمان التابع لجهاز المخابرات السورية قال له بان وليد ارسل بعد خطفه من بيروت الى مركز شتورا. وفي وقت لاحق افاده سجينان افرج عنهما (وهما سميرة صعب ورشيد مرهام) بان وليد حكم عليه 14 سنة وكان مع احدهما في نفس السجن.
سامي حسين شعبان مواليد 1939 رقم الاستمارة (656): خطف من مركز عمله في شركة كهرباء لبنان في منطقة بئر حسن العام 1980 على يد عناصر عسكرية سورية. وأفاد شقيقه بان عدداً من السجناء الذين افرج عنهم فيما بعد اكدوا له بان سامي كان موجودا معهم في السجن. كما حضر الاستاذ زهير العبيدي امام اعضاء الهيئة واكد ان الشيخ سامي شعبان كان معه في فرع فلسطين في سوريا في العام 1980 باعتباره ينتمي الى منظمة فتح.
اسطفان مسعود اسكندر مواليد 1931 رقم الاستمارة (661): خطف في منطقة بجدرفل البترون في ايلول 1978 على يد عناصر عسكرية سورية بإمرة المساعد اول في مركز بجدرفل الملقب ب<<ابو سليم>>. وأفاد ابنه بان والده اسطفان متهم بانه عميل لاسرائيل.
عيسى علي بيرم مواليد 1996 رقم الاستمارة (662): خطف على طريق الرميلة الشوف العام 1987. وافادت والدته بانها راجعت كبار المسؤولين وقد ارسل معها الرئيس سليم الحص كتاب توصية الى المسؤول في سجن القابون. وعندما راجعت المسؤول عن السجن هناك قال لها بان اسم ابنها عيسى موجود في السجل ولكن ممنوع عنه الزيارة. كذلك قال لها الدكتور نزيه البزري بان ابنها متهم بالتعامل مع المخابرات الاسرائيلية.
سمير بديع ندي مواليد 1948 رقم الاستمارة (674): دخل سوريا بتاريخ 11/12/1975 متوجهاً الى العراق. وافاد ابنه بان والده سمير كان يقود سيارته الخاصة ماركة رينو، رقم التسجيل 118278، ولم يغادر سوريا بحيث انه لا يوجد له خروج من الاراضي السورية على الحدود مع العراق.
احمد خالد سيور مواليد 1968 رقم الاستمارة (684): خطف في منطقة العبرونية العام 1985 على حاجز تابع للمخابرات السورية. وافادت شقيقته انه بعد مرور خمس سنوات على خطف شقيقها جاء احد السجناء الذي افرج عنه فيما بعد وافادها بان شقيقها احمد كان معه في سجن المزة فرع التحقيق العسكري.
ايلي مخايل سكر مواليد 1960 رقم الاستمارة (703): خطف في بلدة بلا قضاء بشري بتاريخ 13 ايار 1977. وافاد شقيقه بان ايلي وابن عمه ادمون سكر موجودان في احد السجون السورية. وقد قيل له بعد عدة مراجعات انه يجب الا يسأل عنهما احد لان الوقت ما زال مبكرا وهما متهمان بجرم كبير.
محمود محمد اسعد مواليد 1938 رقم الاستمارة (723): فقد وهو في طريقه الى سوريا العام 1978. وافادت زوجته بان شقيقة محمود وتدعى سلوى اسعد شاهدته في سجن المزة عدة مرات.
توفيق رشيد الستيتي مواليد 1961 رقم الاستمارة (725): فقد في بحمدون العام 1983. وافاد ابن عمه بان المدعو ميلاد ابي خليل قابل مسؤول جمعية الهلال والصليب الاحمر في سوريا حيث ابلغه بان توفيق موجود في السجن، كذلك افاده المدعو حسن مهدي، وهو احد السجناء الذي افرج عنه فيما بعد في العام 1997 بعدما امضى 12 سنة في السجون السورية ثم امضى باقي عقوبته في سجن رومية العام 2001، بان توفيق كان مسجونا معه في الفرع الاول في دمشق العام 1997.

لائحة بأسماء المفقودين من عناصر الجيش اللبناني في 13/10/1990

طانيوس كميل الهبر مواليد 1964، رقم الاستمارة (123): رقيب اول في الجيش اللبناني، فقد في تاريخ 13 تشرين الاول 1990 في عين سعادة على يد عناصر من القوات السورية. وافاد والده انه زاره في العام 1991 في سجن فلسطين (سوريا).
روبير عزيز بو سرحال مواليد 1962، رقم الاستمارة (132): ملازم اول، اعتقل في منطقة المونتيفردي في تاريخ 13/10/1990 في حضور النقيب في الجيش اللبناني رفعت شكر والعقيد سليمان من الجيش السوري، وقد نقل اسيرا على شاحنة تابعة للجيش السوري. كما افاد شقيقه بأنه علم من خلال مراجعاته ان روبير في سجن صيدنايا.
جهاد جورج عيد مواليد 29/4/1970، رقم الاستمارة (133): عريف في الجيش اللبناني، فقد في تاريخ 13 تشرين الاول 1990. وافادت والدته انه خطف من منطقة الحدث وقد زارته في العام 1991 في سجن فلسطين (سوريا). كما افاد احد المساجين الذين افرج عنهم في ما بعد ويُدعى جورج قطار، انه بقي مع جهاد مدة ستة اشهر في سجن فلسطين. وفي متن الصفحة الخامسة من التقرير المرفوع الى <<هيئة تلقي شكاوى اهالي المفقودين>> ما يفيد بأن جهاد كان ما يزال على قيد الحياة في العام 1991 في سجن المزة فرع فلسطين.
جورج طانوس بشور مواليد 1969، رقم الاستمارة (134): عريف في الجيش اللبناني، اعتقل في منطقة المونتيفردي في 13/10/1990. وافاد والده انه بعد بضعة ايام راجع قائد اللواء الاول النقيب رفعت شكر فقيل له ما حرفيته: <<إن العريف جورج بشور والملازم اول روبير ابو سرحال هما بألف خير وموقوفان مع القوات السورية>>.
ضومط سليمان ابراهيم مواليد 1964، رقم الاستمارة (135): رقيب في الجيش اللبناني، فقد في 13/10/1990 في بيت مري القلعة. وأفاد والده انه ذهب بنفسه الى المكان الذي كان يتواجد فيه ابنه ضومط، فعلم ممن كان هناك بأن ضومط وعدداً من العسكريين من رفاقه اصعدوهم الى شاحنة عسكرية سورية وغادورا المنطقة وهم على قيد الحياة.
جوزف ديب العقيقي مواليد 1968، رقم الاستمارة (136): عريف في الجيش اللبناني، فقد في دير القلعة بيت مري في 13/10/1990. وافاد شقيقه بأن شهود عيان من سكان المنطقة شاهدوا شاحنة عسكرية سورية تنقل الجنود الاحياء، وكذلك أكد شهود عيان على طريق المصنع هذه الاقوال. وفي العام 1994 تمكنا من الاجتماع مع العميد مصطفى التاجر، فأكد لنا وجود جوزف في الغرفة رقم 8 في فرع فلسطين. كما افاد شقيقه ان الوزير نقولا فتوش اجرى اتصالات مع المسؤولين السوريين الذين اجابوه بما معناه: <<يا بيطلعوا كلن يا بيبقوا كلن>>.
انطوان زخور زخور مواليد 23/11/1963، رقم الاستمارة (137): رقيب اول في الجيش اللبناني، فقد في تاريخ 13 تشرين الاول 1990. وافادت شقيقته انها في العام 1994 تقدمت بطلب الى وزارة الخارجية الاوسترالية باعتبارها تحمل الجنسية الاوسترالية تستفسر فيه عن مصير شقيقها انطوان. فكان جواب السفير الاوسترالي المعتمد في سوريا: <<ان شقيقك (اي انطوان زخور) موجود في سجن المزة وهو في صحة جيدة وعلى قيد الحياة>>. وفي العام 1999 قالت إن أحد المساجين الذين أُفرج عنهم وينتمي الى حركة التوحيد الاسلامي (طرابلس) أفادها بأن شقيقها انطوان كان موجوداً معه في سجن فلسطين قبل ان يطلق. كذلك نُقل على لسان البطريرك هزيم بأن انطوان على قيد الحياة وهو في احد السجون السورية.
ميلاد يوسف العلم مواليد 1969، رقم الاستمارة (138): جندي في الجيش اللبناني، فقد في منطقة ضهر الوحش في 13/10/1990. وأفاد والده بأن ميلاد كان موجوداً مع الملازم اول جورج ابو هلون وميلاد العلم وجوني ناصيف وجورج فياض أثناء قيام عناصر من الجيش السوري بإلقاء القبض عليهم في منطقة عاريا ضهر الوحش.
يوسف مخايل الحاصباني مواليد 25 آذار 1959، رقم الاستمارة (139): رقيب اول في الجيش اللبناني، فُقد في تاريخ 13 تشرين الاول 1990. وأفاد شقيقه أن يوسف موجود في سجن فلسطين سوريا، استناداً الى أقوال رئيس السجن المسؤول عن فرع أمن فلسطين في العام 1994. وقد أكد له وجود شقيقه في السجن ووعده بمقابلته بعد يومين، لكن هذا الأخير عاد واعتذر له عن عدم تمكّنه من إعطائه بطاقة المواجهة بسبب كون شقيقه يوسف تابعاً لجيش العماد عون. كما ان هناك برقية من قيادة الجيش اللبناني تفيد بأن يوسف الحاصباني ليس في عداد المتوفين في 13/10/1990.
جورج انطونيوس ابو هلون مواليد 2/12/1963، رقم الاستمارة (140): ملازم اول في الجيش اللبناني، فقد في منطقة ضهر الوحش في تاريخ 13/10/1990. وافاد شقيقه انه قام بمراجعة كبار الضباط والمسؤولين ولم يؤكد له احد منهم أن شقيقه جورج قد توفي في ارض المعركة، كما لم تظهر جثته على الاطلاق. كما قال بعضهم: <<ما تعتلوا همو يومين وبيرجع>>. كما افاد بأن شاهد عيان اكد ان جورج لم يقتل في اثناء المعركة وكان لا يزال على قيد الحياة حتى بعد الظهر، وكان موجوداً في منزله في عاريا مع ميلاد العلم وجوني ناصيف وجان خوري.
عادل يوسف دوميط مواليد 10/8/1958، رقم الاستمارة (144): رقيب في الجيش اللبناني، اعتقل في المونتيفردي في 13/10/1990. وافاد شقيقه انه في 15/10/1990 جرت مواجهة مع الرائد خليل الحسن فأكد له بأن عادل ورفاقه لم يمسوا بأذى. كما افاد بأن عادل موجود في احد السجون السورية استناداً الى افادة شاهد (مغوار في الجيش اللبناني) قضى معه حوالى ستة اشهر في السجن، وفي غرفة واحدة، قبل ان يفرج عن الاخير ويلتحق بمخفر درك بتغرين. كما افاد شقيقه انه راجع وزارة الدفاع السورية فطلب إليه ان يوكل محامياً ليعمل على إطلاق عادل.
جوني سالم ناصيف مواليد 27 ايار 1974، رقم الاستمارة (145): جندي في الجيش اللبناني، فقد في تاريخ 13 تشرين الاول 1990. وافادت والدته انها قابلت اللواء ابراهيم البيطار في نادي الضباط بواسطة القيم البطريركي للروم الارثوذكس المطران الياس كفوري، حيث قال لها اللواء بيطار: <<ان جماعة عون موزعون على ثلاثة فروع للتحقيق>>. ثم زارت ابنها جوني في فرع التحقيق العسكري العام 1991. كما حصلت على الاذن بزيارة رسمية في العام 1994. وفي العام 1995 أكدت والدة جوني، وعلى لسان الدكتور محي الدين فحل رئيس قسم التصوير في الجامعة الاميركية في بيروت (حيث كان نجل اللواء غازي كنعان يدرس هناك): <<أكد جازماً وجود جوني مع مئة وستة وسبعين معتقلا لبنانيين موجودين في سجن تدمر>>. كما ان هناك برقية من قيادة الجيش اللبناني تفيد بأن جوني ناصيف ليس في عداد المتوفين في تاريخ 13/10/1990.
آلي كريم وهبه مواليد 5/11/1960، رقم الاستمارة (146): معاون في الجيش اللبناني، اعتقل في دير القلعة بيت مري في 13/10/1990. وافادت شقيقته ان احد مسؤولي جهاز المخابرات السورية في عنجر، في الاسبوع الاول من عملية 13 تشرين الاول 1990، صرح بأن آلي موقوف للتحقيق معه بسبب الجهاز الذي كان في حوزته. كذلك افادت بأن شاهد عيان اكد انه حوالى الساعة السادسة مساء تم نقل مجموعة من العسكريين اللبنانيين بواسطة شاحنة عسكرية سورية.
جان جوزيف الخوري مواليد 1965، رقم الاستمارة (165): جندي في الجيش اللبناني، فقد في منطقة ضهر الوحش في 13/10/1990. وافاد شقيقه انه في العام 1992 علم من خلال عدد من المسؤولين السوريين بأن شقيقه جان موجود في سجن العدرا في سوريا.
جاك حنا نخول مواليد 1962، رقم الاستمارة (183): عريف في الجيش اللبناني، فقد في 13/10/1990 في منطقة ضهر الوحش. وأفادت شقيقته انه بعد مرور حوالى اربع سنوات، جاء ضابط من الجيش السوري وأكد لها وجود شقيقها جاك في احد السجون السورية.
طانيوس شربل زغيب مواليد 1957، رقم الاستمارة (451): ملازم اول في الجيش اللبناني، خطف من منزل الرقيب المتقاعد ادوار كيوان في عين سعادة في 13/10/1990. وقد شاهده ضباط من اللواء الاول في الجيش اللبناني مع عناصر تابعة للجيش السوري في دير القلعة في بيت مري.
ناجي الياس الهندي مواليد 1972، رقم الاستمارة (455): رقيب في الجيش اللبناني، اعتقل على يد عناصر من الجيش السوري في 13/199010 في دير القلعة بيت مري.
حبيب سليمان نصر مواليد 1954، رقم الاستمارة (469): معاون في الجيش اللبناني، فقد في 13/10/1990 في منطقة ضهر الوحش. وافاد شقيقه انه بعد مرور 48 ساعة على اختفائه شاهده رفيقه عبد الله عبد الله في ثكنة الفياضية محاطاً بجنود سوريين.
الياس يوسف عون مواليد 1969، رقم الاستمارة (513): عريف من عناصر الحرس الجمهوري، فقد اعتبارا من 13 تشرين الاول 1990. وافاد والده انه علم في العام 1995 أن ابنه الياس موجود في سجن فلسطين (سوريا). وكذلك فإن مضمون برقية قيادة الجيش اللبناني الرقم 9399، يؤكد أن الياس كان لا يزال على قيد الحياة في 27/12/1990.
مروان رياض مشعلاني مواليد 1964، رقم الاستمارة (697): جندي في الجيش اللبناني، اعتقل في بيت مري في 13/10/1990. وأفاد ذووه بأنه اعتقل مع تسعة من رفاقه في الجيش اللبناني.

موقوفون بجرائم عادية
الموقوفون اللبنانيون بجرائم عادية في سوريا، حسب اللائحة التي أذاعها المدعي العام التمييزي القاضي عدنان عضوم في 16/12/2000: سجن دمشق المركزي: يوسف خالد الاحمد (1961)، احمد محمد خليل (1944)، محمد احمد الموسوي (1955)، افرج عنه سرا في شهر 11/2001، هاني عبد الرحيم مصطفى (1972)، خليل ابراهيم حمد (1931)، عامر يوسف حسن شيحان (1965)، بدر الدين عجاج غندور (1944)، وائل احمد عكاوي (1978)، علي عباس مظلوم (1970) أُفرج عنه سراً، علي مصطفى الجمال (1948)، سامي زياد عالولة (1978)، عبد الكريم ابراهيم جاسم (1968)، نبيل عمر العقدة (1970)، حسين محمد ايوب (1962)، محمد ديب يوسف البرجي (1959)، محمد احمد امون (1975)، هاني كريم عبد الله (1952)، خالد عز الدين العس (1947) توفي في السجن وسلّمت جثته الى الاهل، محمد دياب بيان (1967)، محمد غازي حاج حسن (1970)، حسان شريف حاج حسن (1970)، سركيس اغوب نجاريان (1950)، داوود محمد اسعد الكبير (1958)، احمد سوران راضي (1959)، علي محمد المصري (1952)، حمد عمر عواضة لبنان (1935)، محمد حسن جعفر (1964)، علي حسين ياسين (1964)، جوزيف امين حويس (1960)، وليد رحيم اسطفان (1965) أُفرج عنه سرا في 4/4/2001، غسان حمود بدوي (1968)، حمد احمد امون (1977)، موسيم بدروس كوهليان (1968) أُفرج عنه سرا، محسن حسن ديراني (1978)، علي احمد الهق (1955)، نزيه محمود سلطية (1978)، عبد اللطيف هشام حمود (1971)، فواز عبد الله علي (1964)، ناصر علي كنعان (1977) جميل يوسف هواش (1960)، محمد فارس هشام حمود (1972)، طلال علي بغدادي (1981)، علي مرعي خالد (1965)، يحي حسن عوض (1946)، علي اسعد غندور (1969)، ابراهيم اسماعيل محمود (1938)، ابراهيم علي موسى (1938)، محمد حسين مقداد (1960)، هيثم حسن مجانيني (1975).